كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة تقيم محاضرة حول المعرفة وكيفية استثمارها


نظمت كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة جامعة واسط محاضرة بعنوان(المعرفة وكيفية استثمارها ) قدمها الأستاذ الدكتور عباس السلطاني رئيس دائرة العلوم الصحية في جامعة بابل بحضور عدد من تدريسي وطلبة الكلية  .
تهدف المحاضرة الى التعريف بمعنى المَعْرِفَة واختلافه عن العلم وهي الإدراك والوعي وفهم الحقائق عن طريق العقل المجرد أو عن طريق اكتساب المعلومة و فهم العقل للتجربة أو الخبر ، أو من خلال التأمل في طبيعة الأشياء وتأمل النفس أو من خلال الإطلاع على تجارب الآخرين وقراءة إستنتاجاتهم .
تناولت المحاضرة  أنواع المعارف وهي معرفة حسية ، معرفة فلسفية أو تأملية و ارتباطها المباشر مع بعض المفاهيم مثل المعلومات ، التعليم ، الاتصال ، والتنمية .
وتطرق المحاضر إلى الفرق بين العلم والمعرفة ، وبين ان مفهوم المعرفة ليس مرادفاً لمفهوم العلم فالمعرفة أوسع حدوداً ومدلولاً وأكتر شمولاً وامتداداً من العلم ، والمعرفة في شمولها تتضمن معارف علمية ومعارف غير علمية ويعتمد على أسس قواعد المنهج وأساليب التفكير التي تتبع في تحصيل المعارف ، فإذا إتبع الباحث قواعد المنهج العلمي في التعرف على الأشياء والكشف عن الظواهر فإن المعرفة تصبح حينئذ معرفة علمية  ، وتقترن المعرفة بالعلوم ، والعلم التجريبي ، والثقافة ، حيث نجد الدول المتقدمة تهتم بالتعليم والمعرفة ، وتُسخر مختلف الموارد لإنشاء مؤسسات تعليمية لضمان تقدمها بين الدول .